تقنية أوشو النشيطة، تأمُّل نادابراهما

تقنية أوشو النشيطة، تأمُّل نادابراهما

يستغرق هذا التأمل ساعة كاملة، ويضم ثلاث مراحل، معتمداً على الجلوس والهمهمة (هِممممم)، وحركات اليدين التي تُحدث نوعاً من التوازن والتناغم الداخلي بين الجسم والفكر… يمكنك القيام بهذا التأمل في أي وقت من اليوم، شرط أن تكون المعدة فارغة وأن تبقى ساكناً هادئاً من بعده لمدة 15 دقيقة على الأقل.      “اسمح لجسمك وفكرك أن يتوحّدا معاً، لكن تذكّر أن تكون شاهداً عليهما… وكأنك تنسحب إلى الوراء ببطء وهدوء… متسللاً من...



تقنية أوشو الهادئة، الموت والحياة

تقنية أوشو الهادئة، الموت والحياة

هاتان التقنيّتان هما من أوشو الحبيب وفيهما من الأسرار الكثير… تقنية تُدعى الموت وتقنية تُدعى الحياة…     إن تقنية التأمل علم كبير… لذا وجَبَت أن تكون من معَلِّم مستنير. التقنية ليست التأمل نفسه … ليست حال النعمة الأبدي وباحة معبده … لكنها الجسر … هي الدرب المؤدي لباحة المعبد … لواحة النعمة الأبدية …   هاتان تقنيتان هادئتان.     الإنسان المعاصر بحاجة لتقنيات نشيطة، فالتقنية النشيطة هي الأهم...



تأمُّل الاسترخاء

تأمُّل الاسترخاء

هذا التأمل يجعل العقل في حالة من الاسترخاء التام… في حالة من الطمأنينة والسلام.     تخيّل أنك جالس على ضفاف أحد الأنهار أنت الآن شاهدٌ يشاهد المياه الجارية باستمرار نسيم عليل، ومياه جارية أنت تراقبها باستمرار     تخيّل أنّ المياه الجارية تحوي أفكارك جميعها، وأنّ أفكارك تنساب مع المياه، وأنت تراقب في سلام   مياه جارية تحوي جميع أفكارك، الجيد منها والسيء… الجميل منها والمخيف… جميعها… جميعها تنساب وأنت...



تقنية أوشو النشيطة: تأمُّل ناتاراج

تقنية أوشو النشيطة: تأمُّل ناتاراج

هذا تأمل راقص يدوم 65 دقيقة ضمن ثلاث مراحل، مع موسيقى خاصة به. فيه يذوب الراقص في الرقصة… وبعدها يغرق في الصمت والسكون… “انسَ الراقص… دع الأنا تذوب وتزول… وكُن الرقصة ذاتها… كل حركة وعمل هو تأمل… ارقص بعمق وبعشق حتى تذوب الأنا في بحر الحق… وتنسى أنك “أنت” الراقص الذي يرقص… بل أنت الرقصة والقصة مع المعشوق الأزلي…. زال الفصل بينكما وحلَّ الوَصل…. عندما يكون هناك فصل، يكون هذا تمريناً...



المكتبة - تنويه هام
Designed & Hosted by CoolesTech