أوشو: لا تخضعي لرَجُلٍ باسْمِ الحبّ

أوشو: لا تخضعي لرَجُلٍ باسْمِ الحبّ

  لا تثِقي برجُلٍ مُتَسَلّط: بالأنا الذّكوريّة/ بالغرور الذّكوريّ، ولا تستسلمي لأحد. الاستسلامُ بمعناه الوجوديّ الفطريّ البديع لا يمكن أن يكونَ استسلامًا لإنسان. والحبُّ عندما يُعانق امرأةً ورجلًا، ويضمُّهما إلى صدره، إنّما يدعوهما حتّى يُسَلّما قلبيْهما له، ويستسلما بين أحضانه. يدعوهما حتّى يستسلما له: للحبّ. الحبّ يرفضُ أن يستسلمَ شخصٌ لآخر تحت اسْمه. فإنْ حاولَ رجلٌ أو شابٌّ تُحبّينه أن يطلبَ منْكِ استسلامًا...



ماتيو سول: ما هي الحرّيّة الحقيقيّة؟

ماتيو سول: ما هي الحرّيّة الحقيقيّة؟

سرّ السّعادةِ الحرّيّة سرّ الحرّيّة الشّجاعة Thucydides دائمًا ما نجدُ نحن البشر أنفسنا في مأزق، فنتوقُ للحرّيّة والانعتاق في اللّحظةِ التي نلامسُ فيها شيئًا من الوعي يُنَبّهُنا لحال العبوديّة الذي نحياه وسط هذا العالم. وبعد أن نرى الصّورة كاملة ونكتشف أنّ العبوديّة هي النّظام الذي يُسَيّر العالَم، نتوقُ في أعماقنا للتّحرّر من: الاستياء الأحقاد الصّدمات عدم الثّقة ردّات...



أوشو: العقلُ مَصْدَرُ المشاعر والعواطف وليس القلب

أوشو: العقلُ مَصْدَرُ المشاعر والعواطف وليس القلب

يظنُّ النّاسُ أنّ القلبَ هو البستانُ الذي تتمايلُ فيه مشاعرُ الإنسانِ وأحاسيسه مثلما تتمايلُ الأزهارُ مع النّسيم. ولكنّها ليست سوى مُخَيّلة الشُّعَراء. الأفكار، المشاعر، العواطف والأحاسيس، جميعُها تسكنُ الرّأسَ ولا تعرفُ للقلبِ عُنوانًا. وما القلب سوى مِضَخّة دمٍ لا تسكُنُها مشاعر ولا تأوي إليها أحاسيس. عندما تُحَدّثُكُم الأسيادُ المستنيرةُ عنِ القلب الخالي من كلّ محتوى، فهي تتحَدّثُ عن العقل الطّاهر، أي العقل الذي...



أوشو: العِناق، لغة التّواصل المفقودة بين البشر

أوشو: العِناق، لغة التّواصل المفقودة بين البشر

لا يزالُ العناقُ غريبًا عن البشر، زائرًا قلوبًا ندَرَ وجودها. قلوبٌ تلَحَّفَت بالمحبّة اللّامشروطة. والسّبَب في الخِصام الذي وُلِدَ بين الإنسان والعناق، هي البَرمَجة الاجتماعيّة التي تُعادي الجسد وتقفُ ضدّه. جميعُ الشّرائع الدّينيّة تَحُثُّ أتباعَها على مُعاداة الجسد بحُجّة بلوغ المنزلة الوجوديّة الرّوحية الأعلى. جميعها تُعادي هذا العالَم وتُحاولُ تحريم كلّ ما يوقِظ أحاسيس الإنسان. والعناقُ فعلٌ حسّيّ للغاية....



المكتبة - تنويه هام
Designed & Hosted by CoolesTech