ليسّا رانكين: هل نَخْلِقُ حقيقتنا وواقعنا حقاً؟

ليسّا رانكين: هل نَخْلِقُ حقيقتنا وواقعنا حقاً؟

مدارسٌ كثيرة من بين المدارس الروحية تحتضنُ فكرة أنّ كلّ ما يحدث في حيواتنا – سواء أكانت الأمور المُبهِجة والمُفرِحة، التطوُّرات التي تحدث لنا، النِّعَم التي تحُطُّ علينا أو الأمور البغيضة التي قد نمرُّ بها – أنها جميعها تحدثُ لسبب. تقترحُ التعاليمُ الروحية بأنّ جميع ما ينعكس على مرآة حياتنا من أحداث إنما هو نتيجة رغباتنا الواعية واللاواعية. وأنّ الأمور أو الرياح عندما تجري بما لا تشتهي السُّفُن، فإنّ السبب في ذلك هو...



صَمتي المستنير

صَمتي المستنير

صَمْتي مُعَلِّمي، صَمتي سيِّدي المستنير، كَنزي المُنير في لبّ الكيانِ دَفين، ما وَجَدْتُ خارجي يوماً أيُّ سيّد مستنير، ما وجَدْتُ خارجي يوماً سوى مَرَايا عكَسَت لي مستنيراً في مخدع قلبي مُقيم،  رأيتُه، وَعَيْتُه، وَجَّهْتُ وَجهي داخلي، فوجدْتُه، بل...



أوشو: الأديان كثيرة كما الأمراض، والحقيقة واحدة كما الصحّة-ج2-

أوشو: الأديان كثيرة كما الأمراض، والحقيقة واحدة كما الصحّة-ج2-

لقراءة الجزء 1: هنا ويتمثّلُ الأذى الأكبر الذي تسَبَّبَت به هذه الأديان الزائفة في مَنْعها لكَ من اكتشاف ماهية الدين، ما يكونه الدين، ما هو الدين، إذ أنك وقبل أن تبدأ رحلة البحث عن الدين تجدُ نفْسَك مسيحياً أو مُسلِماً أو هندوسياً. هكذا تتهاوى جميعُ فرَص الطفل في البحث والشكّ وطَرح الأسئلة. الجميع ينحَت ما يريد نَحْتَه داخل الطفل الذي لا يزال ليِّناً طريّاً حاضِراً لتَلَقِّي واستقبال ما يُمنَح له ويُقَدَّم إليه. وبعد أنْ...



أوشو: الأديان كثيرة كما الأمراض، والحقيقة واحدة كما الصحّة-ج1-

أوشو: الأديان كثيرة كما الأمراض، والحقيقة واحدة كما الصحّة-ج1-

أوشو، ما هو الدين، ولماذا توجَد الكثير من الأديان حول العالَم؟ هل بالإمكان لدينٍ واحدٍ أن يقوم بتوحيد البشرية بدلاً من جميع هذه الأديان؟ الدينُ بَحث كما العِلم، مع وجود اختلافٍ وحيد: العِلْمُ يبحثُ ويستفسرُ عن الحقيقة الخارجية المادية، عن الحقيقة الموجودة خارجك. العِلْمُ يَستَثني الباحثَ من البحثِ نفْسه. العِلْمُ يبحث ويستفسر عن كلِّ شيء عدَا الباحث نفْسه. أما الدين فيبحثُ عن الباحث ويستفسر. الدينُ بَحثٌ عن الداخليّ....



المكتبة - تنويه هام
Designed & Hosted by CoolesTech