وعيُ الأحياء

وعيُ الأحياء

إنَّ مَن استيقظَ مِن سباتِه العميق لن يرى في الكون سوى أحياء   لسوفَ يعي بأن الكون حقل بوذي ذبذبي، وطواف مُحَمَّدي هائِم، وزهرة عطرها يحمل من محبّة المسيح الممسوحة بأثيرِ الخشوع نفحات، وتموُّجات من نور لاوتسو تطفو وتطفو وتطفو…. نورٌ أزرقٌ حَيّ كالذي سَرى في جسد كريشنا، فيه جوهر الحياة… سوف يرى ويعي ويحيا، فقد استيقظ…     لا مقارنات … لا ألقاب … لا تنافُس حول مَن وصل ومَن انفصل لا وَصل ولا اتّصال ولا فَصل...



تقنية أوشو النشيطة: غوريشانكار

تقنية أوشو النشيطة: غوريشانكار

هذا التأمل المسائي، يتألف من أربع مراحل مدة كلٍ منها ربع ساعة… أول مرحلتين عبارة عن تحضير للحركات العفوية في المرحلة الثالثة… وإذا تم القيام بالتنفس بصورة صحيحة في المرحلة الأولى، فإن ثاني أكسيد الكربون المتشكل في الدم وزواله سيجعلك تشعر بالارتفاع والسموّ بعلوّ غوريشانكار “جبل إيفرست”… المرحلة الأولى: 15 دقيقة  إجلس مغمض العينين.. خذ شهيقاً عميقاً من الأنف مالئاً رئتيك… احبس النفَس بقدر ما تستطيع، بعدها...



تقنية أوشو النشيطة: الدراويش

تقنية أوشو النشيطة: الدراويش

تأمل الدراويش الذين يدورون ويطوفون من أقوى وأقدم الطرق في العالم…. إنه عميق جداً لدرجة أن القيام به ولو لمرة واحدة سيغيّرك تماماً…. قم بالطواف بعينين مفتوحتين، تماماً مثل الأطفال عندما يدورون ويلعبون… كما لو أن جوهر كيانك قد أصبح مركزاً، وجسمك بكامله أصبح عجلة تدور وتدور… مثل عجلة صانع الفخار… أنت المركز وفي المركز… لكن الجسم بكامله يتحرك باستمرار…  المرحلة الأولى: 45 دقيقة  أبقي عينيك مفتوحتين،...



الصّمت

الصّمت

الصمت…. حيث لا رِباط بينك وبين أيّ فكرة من الأفكار حيث لا ارتباط بينك وبين أيّ مشهد من المشاهد الجارية مع التيار حيث لا انفعال صادر عنك كرَدّة فِعل على ما تحويه أفكارك سواء أكانت على هيئة كلمات أو صوَر، مهما ارتفع وهاج موج ما فيها من بِحَار   الصمت…. حيث تجدُ نفْسك مختلفاً عن جسدك، خفيفاً، نظيفاً وكأنك على موعدٍ مع التحليق رفيقاً وطيور السماء في الجنان حيث أنك تحيا هنا عدا أنّ ما مِن شيءٍ عاد يربُطك ها هنا، بالمكان...



المكتبة - تنويه هام
Designed & Hosted by CoolesTech