جنون القلب

جنون القلب

ننتقدُ جنونَ عاشقي الحقيقة، ونرجمُ توْقَ الباحثين عنها، مَع أنّ قلوب هؤلاء المجانين الباحثين ليست سوى قلب طفلٍ فُتِنَ بمَجهولٍ غامضٍ آسِرٍ ساحرٍ خَلّاب      هذا الجنون هو حكاية قلبٍ ذاق من كأس الطفولةِ الأبدية رشفات ثمِل فسطَع داخل كيانه نورٌ يحكي عن المحبة الأزلية حكايات وبعد أن شربَ وشربَ خَمرَ جمالٍ طاهرٍ بريء صُبَّ في كؤوسٍ من صمتٍ مَجيد، يعود لتصدِمَهُ بقسوَتها وجفائها المجتمعات ينتفضُ الطفلُ حينها زائراً...



تقنية أوشو النشيطة: تأمُّل ناتاراج

تقنية أوشو النشيطة: تأمُّل ناتاراج

هذا تأمل راقص يدوم 65 دقيقة ضمن ثلاث مراحل، مع موسيقى خاصة به. فيه يذوب الراقص في الرقصة… وبعدها يغرق في الصمت والسكون… “انسَ الراقص… دع الأنا تذوب وتزول… وكُن الرقصة ذاتها… كل حركة وعمل هو تأمل… إرقص بعمق وبعشق حتى تذوب الأنا في بحر الحق… وتنسى أنك “أنت” الراقص الذي يرقص… بل أنت الرقصة والقصة مع المعشوق الأزلي…. زال الفصل بينكما وحلَّ الوَصل…. عندما يكون هناك فصل، يكون هذا تمريناً...



حالٌ خارج الزمان والمكان

حالٌ خارج الزمان والمكان

إمنح نفْسَك وقتاً تدخلُ فيه كهف القلب، شاهد الفكر …. لا تَمَلّ ولا تيأس، يزورك حالٌ ترحل فيه الفكرة دون أن تأتي أخرى. وبعد رحيل الفكرة الأولى وقبل أن تزورك الفكرة التالية، سوف تجدُ ما يُشبِهُ الفناء، من هذا الفناء تدخل أبدية تُذيقُكَ حقيقةً موجودةً بلا وقتٍ ولا مكان ولا حينٍ ولا زمان. في هذا الفناء تتبخَّرُ الآجال والأوقات وتزولُ السنون والساعات. ولا يبقى شيء إلا الصمت المَهيب (الله) أنت به وفيه ومنه وإليه. هذا حال...



محبّتك لذاتك

محبّتك لذاتك

محبّتك لذاتك فيها تقدير واحترام محبَّتك لذاتك تجربة مقدسة تتجاوز حدود الكلام                                                                                                ستنْتَشي حين تشعر بأنّ الوجود يحتاجك أن تكون هنا حين يخالجك إحساسٌ بأن الوجود سيفْتَقِدك إن لم تكن هنا بأن مساحة خالية لن يشغلها سواك، مساحة خالية تشاقُ إليك وتحِنُّ لكَ، إن لم تكن أنت هنا سوف يفتقدُك الوجود إن لم تكن هنا   أنت لستَ...



المكتبة - تنويه هام
Designed & Hosted by CoolesTech